بين المآسي والأمل

salam wa kalam website logo
trending شائع
نشر في 01 تموز 15 دقيقة للقراءة
بين المآسي والأمل
منطقة الشرق الأوسط تغلي، والعراق واليمن وسوريا تشتعل. اللاجئون الهاربون من الحروب والمذابح يثيرون مزيجاً من التعاطف والقلق، لاسيّما في البلدان الأكثر حرماناً، والتي يعصف بها عدم التوازن السكاني، وعدم الاستقرار الاقتصادي، وتفتقر إلى الموارد في مجال الصحة العامة.
صحافيون ومحلّلون ومعلّقون وخبراء من المنطقة قرّروا توحيد كلمتهم تحت راية برنامج الأمم المتحدة الإنمائي في محاولة توفير فهم أوجه هذه المأساة التي قد تفجّر الوضع في حال لم يتم إحتواؤها بانتظار حل مُفترض. وهي مبادرة رغبت جريدة «لوريان لوجور» في الانضمام إليها.
ولكن شعاع الضوء الذي يبشّر بالأمل ينبثق غالباً من الظلمات. فمن خلال إدارة محنة شعوب هذه البلدان تبرز أمثلة رائعة عن التضامن والوفاء، هي نتيجة تفاعل بين اللاجئين والمجتمعات المضيفة تغذيه ثقافة التسامح بين الأشخاص المصمّمين على مواجهة المحنة.
وفي خضمّ حركة التأرجح هذه بين المآسي والأمل، يبدو أن الحرب اللبنانية، التي بالكاد تجاوزناها، كانت تُنذر بالنزاع الدائر اليوم على نطاق أوسع.

A+
A-
share
تموز 2015
أنظر أيضا
16 أيلول 2020
16 أيلول 2020
16 أيلول 2020
16 أيلول 2020
أحدث فيديو
السكان المحليين في الشوف: بناء السلام من خلال البيئة
SalamWaKalam
السكان المحليين في الشوف: بناء السلام من خلال البيئة
SalamWaKalam

السكان المحليين في الشوف: بناء السلام من خلال البيئة

حزيران 03, 2022 بقلم امل عيسى، طالبة في الجامعة اللبنانية، كلية الإعلام
الأكثر مشاهدة هذا الشهر
25 أيلول 2022 بقلم سمير سكيني، صحافي
25 أيلول 2022
بقلم سمير سكيني، صحافي
25 أيلول 2022 بقلم فيفيان عقيقي، صحافية
25 أيلول 2022
بقلم فيفيان عقيقي، صحافية
25 أيلول 2022 بقلم جواد سيف الدين، -
25 أيلول 2022
بقلم جواد سيف الدين، -
شريك
شريك
الجامعة اللبنانية الجامعة اللبنانية
شريك
تحميل المزيد